اغلاق
اغلاق

اغاني عربية mp3

اغاني سيرة ذاتية مايا نصري

مايا نصري

mp3 تحميل استماع كلمات اغاني lyrics جميع اغاني مايا نصري -

اغاني مايا نصري

عن حياة الفنان مايا نصري

مايا نصري | سيرة ذاتية

الأسم الحقيقي : مايا حسام أسمر
مكان الولادة: عكار-منيارا/لبنان
تاريخ الميلاد: 14 اغسطس/آب
البرج: الأسد
عائلة مايا: الأم "مي" ,الأب "سليمان", الأخ الأكبر "مروان" , الاخت الاصغر "رنا" .
واسم مايا يعني: " إلهة الخصب والربيع عند الرومان ، وعند اليونان أم هرمس من كبير الآلهة زيوس "..
عاشت مايا في طرابلس حتى انهت المراحل الدراسية النهائية,وقد كانت تدرس في مدرسهSte. Famille ,وقد كانت دائماً من الأوئل في صفها.
عندما انهت الدراسه العليا في المدرسة,انتقلت مايا للعيش في بيروت,والتحقت في الجامعة اللبنانية وقد درست التمثيل والمسرح والأخراج..
وقد كان اعتراض اهل مايا الوحيد على دراستها بأنه التمثيل ليس وسيله لكسب العيش,فأن لم تكن نجماً فهذا لا يعني الكثير, عندها لا يكون امامك سوى القبول بأي دور حتى لو لم تقتنع به كما تقول مايا,وهذا ليس من طبيعه مايا..
وخلال تلك السنوات,مايا كانت تعمل لكي توفر مصاريف الدراسة,فقد عملت في عرض الأزياء,الاعلانات التجارية,ومثلت في المسلسلات التلفزيونيه (ثلاثة ايام رحلت, طيف المدينة ,اميرة من زمن الحب , طالبين القرب ), كما مثلت في السينما وفي المسرح مع الفنان الكبير منير كسرواني في مسرحية (فوق الدكة) , بالأضافة الى انها عملت كمذيعة في تلفزيون لبنان في برنامج (ألمبياد 98)..
تصف مايا العمل مجال التمثيل بأنه ساعدها كثيراً عندما اصبحت مطربة,لأنها تعلمت كيفية التعامل مع الكاميرا,وأن تواجة الجمهور بجرأة من خلال المسرحيات والتمثيل المباشر أمام الجمهور..

بدايات مايا مع الفن:

في عام 1998 شاهدت مايا أعلان برنامج كأس النجوم, وقد شجعها اهلها على الاشتراك بالبرنامج, في البدايه استغربت مايا الفكره, ولكنها ت

جرأت بأتخاذ هذه الخطوه و قامت بتقديم اوراقها للبرنامج, وبعد حوالي سنة ونصف قاموا بالأتصال بها, وكانت حلقة الفنانه ليلى مراد الحلقة الاخيره في البرنامج, وقد شاركت و فازت بـ 3 كؤوس.. والجدير بالذكر هنا بأنه لم تتوقع مايا النجاح في البرنامج,فقد كانت المفاجئة كبيره , خاصة وان بعض المنافسين كانوا خريجي المعهد العالي للموسيقا...
وبدعم من المخرج الكبير وصانع النجوم في الوطن العربي الأستاذ سيمون أسمر,قدم مايا نصري الى ساحة الغناء العربي بأصدارها الأول في ألبوم "أخبارك أيه", وقد لاقى الألبوم الأول نجاحاً كبيراً,أضحت مايا به نجمة من نجوم الأغنية العربية.
النجومية لم تغير في مايا شيئاً,مايا بقيت الفتاة المتواضعة والبسيطه في علاقاتها مع الآخرين,تقول مايا: "الى اليوم أذهب الى المدينة كأي شخص عادي,وأنسى انني مشهورة,وهذا يفاجئني أحياناً بأنه بعض الاشخاص يعرفونني ويبدأون بالتحدث الي,للحظات احاول التذكر فيما اذا كنت أعرف هذا الشخص!! بعدها أدرك بأن ذلك الشخص من المعجبين الذين يشاهونني على التلفزيون.. انه شعور جميل جداً عندما تكون محبوب من الآخرين,ولكن في بعض الأحيان يأخذ هذا الأمر الخصوصية..
أفراد عائله مايا يرافقونها دائماً في جولاتها الفنية,فأن والدها يرافقها في حفلاتها داخل لبنان,بينما ترافقها والدتها في حفلاتها في الخارج..
تقول مايا عن هذا الاهتمام من قبل العائلة: " كنت دائما محط عناية وأهتمام افراد اسرتي بسبب ما عندي من مواهب متعدده,فأنا أحب الغناء,الرقص وأحب ان اتصور من خلال كاميرا ابي, فأن ابي يتعلق بالعائلة كثيراً, فهو حريص على الاحتفاظ باللحظات السعيدة عبر الكاميرا الخاصة به,فنحن نملك الآن الأطنان من الصور العائليه.!! ,حتى الان,جميع وثائق العائلة,كل ما اعمله,المقابلات التلفزيونيةوالأذاعية,الحفلات...الخ جميعها مسجلة ومحفوظه في ارشيف العائلة.."
وتضيف:"أعتقد اني ورثت عادة حب توثيق كل شئ من أبي,وبالنسبه للمعجبين,انا أحتفظ بكل رساله ترسل لي من المعجبين بملف خاص. وانا أيضا لدي عنوان بريد الكتروني خاص للتواصل مع جميع المعجبين,انا استقبل الكثير من الرسائل من المعجبين في مختلف انحاء العالم,أقوم بقرائتهم جميعاً,ومن ثم أقوم بطباعتهم,تصنيفهم وحفظهم في ملفات خاصه."
وتكمل مايا القول:"انا احب جميع المعجبين,وأقدر حبهم الشديد وأخلاصهم,والوقت الذي يقضونه بكتابة الرسائل لي,وتتبع آخر
أخباري.. أحاول دائماً أن اكون على تواصل معهم ,وأن ارد على رسائلهم التي تصلني, كلما وجدت الوقت المناسب لذلك".
"وانا أدرك بأن المعجبين والجمهور هم المرآه الحقيقية للفنان..ومن خلالهم اعرف ماذا يريدون وماذا يتوقعون ...